خطير/ فرار مواطن من الحجر الصحي الإجباري..التفاصيل

323

”لم يتم تسجيل سوى حالة فرار وحيدة من مراكز الحجر الصحي الإجباري خلال شهر ماي”، وفق ما ذكره، محمد الرابحي رئيس لجنة الحجر الصحي بوزارة الصحة، اليوم الأربعاء.

وأكد الرابحي، أن تلك الحالة تم تسجيلها منذ 10 أيام وتعود لشخص وافد من الخارج أراد حضور مراسم دفن والده في منطقة الشابة، لافتا إلى أن قوات الأمن نجحت في إعادته مجددا إلى مركز الحجر الصحي.

وشدد على أن قوات الأمن والنيابة العمومية تلاحقان كل شخص متورط في الفرار من مراكز الحجر، مذكرا بإيقاف رجل الأعمال وزوجته بعد فرارهما من مركز للحجر الصحي بجهة شط مريم بولاية سوسة بنهاية مارس الماضي.

وكان الكاتب العام للهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب ضياء الدين مورو قد أكد في تصريح إحدى الإذاعات، أمس الثلاثاء، عن تسجيل حالات فرار ومحاولات فرار وصلت إلى حد استعمال العنف من أماكن الحجر الصحي الإجباري.

وجاء تصريحه في إطار عرض أبرز نتائج التقرير الذي أعدته الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب حول ظروف الحجر الصحي الإجباري في مراكز الإيواء والسجون لشهر أفريل الماضي وذلك في إطار انتشار جائحة كورونا المستجد.